الأربعاء، 16 مارس، 2011

"سويوز" تعيد طاقم المحطة الفضائية للأرض


عادت يوم الاربعاء 16 مارس/آذار المركبة الفضائية الروسية "سويوز ت م أ-م" من المحطة الفضائية الدولية الى الارض وهبطت بنجاح في شمال مدينة اركاليك في كازاخستان.
ونقلت المركبة على متنها ثلاثة رواد فضاء من بينهم روسيان هما ألكسندر كاليري وأوليغ سكريبوتشكا وأمريكي من وكالة ناسا هو سكوت كيلي. 

ويعتبر هذا الهبوط هو الاول للمركبة من الجيل الجديد التي تحوي على متنها نظام تحكم رقمي.

هذا واستقبل رواد الفضاء الثلاثة  اثناء تواجدهم خلال 159 يوما في المحطة الدولية، استقبلوا  مكوك "ديسكوفري" ومركبة شحن اوروبية "ATV-2"، واخرى يابانية "HTV-2" ومركبتين روسيتين من نوع "بروغريس م" كما اجروا ثلاث عمليات خروج الى الفضاء المفتوح.


محطة الفضاء الدولية ستتوقف عن استقبال المركبات الأمريكية لأجل غير مسمى

وتعتبر المركبة الفضائية الروسية "سويوز ت م أ-م" اول مركبة من الجيل الجديد حيث تم انتاجها وتطويرها على اساس المركبة "سويوز ت م أ" التي قامت بـ 20 رحلة فضائية  ابتداء منذ اواخر عام 2002.


وتختلف المركبة الجديدة عن السابقة بتغيير اجهزة الملاحة والتحكم والقياس على متنها.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المصدر : روسيا اليوم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق