الثلاثاء، 21 فبراير، 2012

"روس كوسموس": روسيا تكرر اطلاق الأجهزة الى المريخ


تعتزم وكالة الفضاء الروسية "روس كوسموس" تكرار اطلاق جهاز فضائي الى فوبوس، أحد أقمار المريخ. اعلن هذا فلاديمير بوبوفكين، رئيس الوكالة في مؤتمر صحفي في فورونيج .

ولدى اجابته على سؤال حول امكانية تكرار بعثة "فوبوس ـ غرونت"، قال بوبوفكين: "نجري الان مشاورات مع وكالة الفضاء الاوروبية بشأن مشاركة روسيا في مشروع "ايكزومارس". واذا لم نتوصل الى اتفاق، فاننا سنكرر بهذه الدرجة او تلك، محاولة التحليق الى المريخ".
واعلن بوبوفكين ان سبب الكارثة، التي تعرضت لها المحطة الكونية "فوبوس ـ غرونت"، كان عطل حاسبة المتن الالكترونية تحت تأثير الاشعة الفضائية.
وكانت روسيا قد اطلقت اول مسبر كوني مصمم لنقل عينات من تربة فوبوس، على مدى 15 سنة، في 9 نوفمبر/تشرين الثاني 2011. ولم تعمل محركات المحطة، مما حال دون انطلاقها على مسار التحليق الى المريخ. وبقيت "فوبوس ـ غرونت" تحلق على مدار حول الارض، وفي 15 يناير سقط حطام المسبر في المحيط الهادي.

بوبوفكين: قطاع الفضاء الروسي يحتاج من 5 ـ 6.5 مليار دولار سنويا

اعلن فلاديمير بوبوفكين ان قطاع الفضاء الروسي يحتاج سنويا من 5 ـ 6.5 مليار دولار.
وعقب الاجتماع لدى نائب رئيس الوزراء دميتري روغوزين بشأن استراتيجية تطور القطاع حتى 2030، قال بوبوفكين امام الصحفيين: "في الواقع، ان برنامج الفضاء الفيدرالي يحتاج سنويا من 5 ـ  6.5 مليار دولار".
 وان المجموعة المدارية الاجتماعية والاقتصادية تشكل، وفق حسابات رئيس الوكالة، ما يقارب 175 جهازا فضائيا.
وتتضمن هذه المجموعة في يومنا الراهن حوالي 100 جهاز.
واشار بوبوفكين الى انه من المستحيل حاليا تحديد المبالغ، الضرورية للقطاع حتى 2030، لان هذه الأرقام تتوقف على مدى مشاركة روسيا في البرامج الدولية لغزو القمر والمريخ، وبرامج البحوث العلمية.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المصدر:روسيا اليوم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق